أو

أو

أنت ترغب فى ترشيح الدكتور/ محمد عبد المحسن عطية

الإمساك المزمن فى الأطفال

قام بكتابته أ.د. خالد عبد الحليم حفني في 22 نوفمبر 2016

نبذة عن الكاتب:

بالاضافة الى عمله كأستاذ جراحة أطفال بطب الأزهر فقد عمل استشارى جراحة أطفال بمستشفيات التأمين الصحى بالهرم والفيوم ومستشفى الهلال برمسيس ومستشفى الملك خالد بتبوكبالسعودية ومستشفى الولادة والأطفال بنجران بالسعودية وله أبحاث عديدة فى جراحات المرىء فى الرضع والتضخم الخلقى للقولون وانشقاق سقف الحلق والشفة الأرنبية وعلاج تشوهات مجرى البول وانسداد الأمعاء وعلاج اصابات الحوادث بالاضافة لاجراء العديد من العمليات لعلاج التشوهات المعقدة للشرج والجهاز التناسلى والجهاز الهضمى



الامساك له عدة أسباب وبالتالى والأعراض المصاحبة له تختلف من مرض لآخر وأشهرها ما يلى:

1. الشرخ الشرجى , فعلى عكس ما يعتقد معظم الناس فانه شائع الحدوث فى الرضع والأطفال ويحدث بسبب نوبة امساك حادة ويكون سبب الامساك تناول أطعمة قليلة الألياف بكثرة مثل النشويات كالأرز والبطاطس والمكرونة مع عدم تناول أطعمة ملينة كالخضروات وأحيانا يكون السبب ضعف فى انقباضات القولون و بالتالى الاخراج , والرضيع فى هذه الحالة يصرخ أثناء التبرز و أحيانًا من شدة الامساك يخرج قليل من الدم مع البراز و فى العادة لا يكون هناك انتفاخ ملحوظ بالبطن وهو ما يميزه عن الأسباب الأخرى ويكون العلاج هنا هو تشجيع تناول الخضروات مع علاج بالأدوية لفترات طويلة ولا يحتاج الطفل غالبا الى أى تدخل جراحى خلاف ما كان يتم فى الماضي.


2. التضخم الخلقى للقولون وهو من أهم الأسباب التى يجب استبعادها اذا كان الرضيع يعاني منذ ولادته من الامساك المزمن حيث لا يتبرز لعدة أيام مع وجود انتفاخ شديد بالبطن لا يختفي حتى بعد التبرز ولا يكون التبرز مصحوبا ببكاء للطفل. و في هذه الحالة فان العلاج الوحيد له هو التدخل الجراحي لاستئصال جزء من القولون.


3. الضيق الخلقى للشرج وتكون أعراضه خليط من الانتفاخ والبكاء أثناء التبرز منذ ولادة الطفل وتختلف حدة الأعراض بحسب درجة الضيق.


و لذلك فان الملاحظة الدقيقة للأعراض تجعل التشخيص والعلاج أسهل







شارك هذا المقال على


العودة للمقالات الطبية